من جد تبغى ترجع؟

 Image“من جد تبغى ترجع؟”

قالها بكل استنكار واستغراب ممكن حتى ظننت أني قلت كفراً صريحاً . “أنا هنا منذ ١٠ سنوات ولا أفكر في العودة أبداً.” ألقيت نظرة طويلة عليه . مهندم الملابس حسن المظهر ذو جسد رياضي ويبدو أن السنين التي قضاها في الغربة أحسنت إليه . معيد سابق بجامعة سعودية والآن استشاري وأستاذ مساعد في إحدى أحسن مستشفيات العالم الجامعية بأمريكا بعد أن حصل على الزمالة الطبية والتخصص الدقيق من مراكز متميزة وفي مجال نادر ويعاني من نقص حاد في السعودية . “بعد أن أنهيت تدريبي تلقيت عرضاً بالعمل من المستشفى الأمريكي الفلاني وأنت تعرف سمعته . أغروني بالحياة والمرتب الرائع والإمكانيات البحثية التي لا تتواجد في السعودية فآثرت المكوث هنا وأخبرت جامعتي الأساسية بأني لن أعود. وأعود لماذا؟ للبيروقراطية والمحاباة وغياب الدعم المادي والمعنوي؟ لا تخليني أحكيك البلاوي اللي أعرفها عن فلان وفلان وعلان ! وتخصصي نادر غير موجود أصلاً في مستشفى الجامعة ولا تتوافر أدنى المقومات العملية والعلمية فيه . مجنون أنا؟”-

قمت بابتلاع لساني كي لا أذكر ما قد يعد من سوء الأدب . وقمت بتحليل منطقه في عقلي بهدوء علي أجد له مخرجاً. تقوم الدولة وفي هذه الحالة الجامعة بابتعاثك إلى الخارج وتصرف المبالغ الطائلة كي تعود إليها وتقوم بخدمتها والمساهمة في نهضتها . بل وتوقع تعهداً خطياً بذلك . عدم عودتك عزيزي المبتعث مخالف للقانون وإن كنت لا أعرف إن تم تطبيق عقوبات بخصوص عدم العودة من قبل لكن الأهم من ذلك – وهذا رأيي الشخصي – أنه غير أخلاقي وغير جائز وربما يترتب عليه حرمة المال والرزق المكتسب عن طريق هذا العلم وهذه الشهادة . لم لم تذهب على حسابك الشخصي إن كانت هذه نيتك؟-

عندما تركت الدولة عزيزي الاستشاري كنت عارفاً وملماً بالوضع لم تصدم فجأة بالواقع عندما أنهيت تدريبك . من سفاسف القول أن تذكر غياب الإمكانيات والخبرات . أنت كنت نواة المستقبل في هذا التخصص لكن أبيت أن تعود . أستطيع أن أعدد لك العديد من الأساتذة الذين عملوا وصنعوا هذه المستشفى بعد أن لم تكن شيئاً . وبالمناسبة ، هناك استشاريان في تخصصك الآن وهم في طور تعزيز الإمكانيات . من عدم الحكمة تجهيز الجوامد قبل البشر .

أمريكا لا تحتاجك . هذه حقيقة مرة . هناك ألف غيرك من جميع الجنسيات بل وأفضل منك في كل ما تفعله . غيابك لن يفتقد بل سيجدون بديلاً . جامعتك ووطنك ستفتقدك . أبناء وطنك وطلابك سيفتقدونك . نحن بحاجة إلى هذه الخبرات أكثر من الغرب . يجب أن نستورد علمهم لبلادنا عوضاً عن تصدير خيرة شبابنا لهم .

حصولك على جائزة نوبل وأنت في أمريكا – فرضاً – لا يرفع من قيمة وطنك كثيراً بالمناسبة . قد يرفع من هامتك الشخصية ومن اسم المركز العلمي الذي عملت فيه والجامعة التي تلقيت علمك فيها لكن الواقع أن جميع زملائك ومساعدينك هم أمريكيون بامتياز . الانجاز العملي يتمثل في صنع نواة الإنجاز الآن . أنا لا أريد الفوز بجائزة نوبل . ما أطمح إليه أرقى . أتمنى أن يصبح أحد طلابي من الفائزين بعد أن تهيئت له البيئة لتحقيق ذلك . هذا الإنجاز أسمى في رأيي المتواضع من نصري الشخصي بجائزة أو تقدير .

لست بحاجة إلى سماع بلاوي فلان وعلان فرائحنها فائحة . أعرف المستخبي واللي برة لكن ذلك لا يمنعني من أن أكون أنا الشمعة في الظلام . ظلمت كثيراً أنا من الجامعة التي أعمل فيها معيداً حالياً وأعمل لإصلاحها من الداخل . إن أنت هربت وغيرك ضعف وآخر صمت تركنا المجال للطاغي كي يستطغي أكثر . الهروب من المشكلة يزيد في حجمها .-

“ترى الوضع خرباااااااان . مافي فايدة . دي غير قابلة للإصلاح” يقولها بكل ثقة .”إنت كمان زيه؟! أسعفيني بالله في زوجك!” يخاطب زوجتي التي تعمل كمعيدة أيضاً بنفس الكلية . أحترم رأيك وأقدر أن هناك ربما ظروف لا أعرفها قد أجبرتك على القيام بما قمت به لكن رجاءً لا “تكسر مجاديفي” كما يقولون . نبرة السلبية في صوتك لا أقدرها . أنا مجنون ربما وسأستمر في جنوني . لو لم أر أملاً ما قمت بالالتحاق بها لكن أنا وزوجتي مع عدد من الزملاء لدينا رؤية مشرقة للمستقبل . أقوم بمساعدة الطلاب وكل من هم أصغر مني رغبة أن يلتحق الآخرون بالرؤية . هؤلاء هم المستقبل . أنا لا أسعى لإصلاح من هم أسبق وأكبر مني علماً وخبرة . وإن لم أستطع إصلاح أي شيء فيكفيني الشرف بأني حاولت وربما يأتي بعدي من يحاول كما حاولت بسببي .

هذه الرؤية المثالية ربما تتحطم على شاطئ الواقع عندما أقرر العودة وأواجه غلاء الأراضي وتكاليف المعيشة وأقساط السيارة وأسعار المدارس للبزورة ! أقول ربما . لكن حتى تلك اللحظة ، أنا أملك هدفاً واضحاً ولن أحيد عنه بإذن الله .

عزيزي المبتعث ، الرزق ليس بالمال وحده بل بسعادة البال ووفرة الصحة واستقرار الحياة . أمريكا وغيرها مغرية جداً بل بلا حدود لأسباب لا أستطيع حصرها . لكن إن أردت رأيي المتواضع فربما تحل البركة في رزقك بما تعقد عليه نيتك . وطنك – بجميع التحفظات التي قد تكون لديك عليه – بحاجة لديك أكثر من أي وقت .

عزيزي الاستشاري الكبير بخصوص سؤالك . إيوة من جد أبغى أرجع .

23 thoughts on “من جد تبغى ترجع؟

  1. with all due respect, this is all ideal talk !
    far away from reality
    i appreciate your enthusiasm, and your passion for your country but i also cant blame those who won’t come back …

    Reply
  2. Muath,
    I’m not saying I blame who choose to stay abroad. I’m saying I blame those who came on a scholarship program and signed a clear written affidavit stating that they will go back to work for their country for a duration equal to how long they remained abroad and THEN chose not to come back. it’s a violation of a simple condition. This is, in a way, robbery!

    However, if you go and spend your own money, then yes! You’re free to go wherever you want. I’d like for you to come but if not, it’s your choice.

    That’s my main objection. I don’t understand if it wasn’t clear enough!

    Reply
  3. اشكرك دكتور باسم على هذي الكلامات الرائعة,, وأسال المولى عزوجل ان يكثر من امثالك الطيبة النيرة والله انا شخصيا بتعلم منك كثير
    كما اسئله سبحانه وتعالى ان يجعلنا جند لرفع رايت الاسلام كما كان في الماضي
    شكرا

    Reply
  4. I agree with you Dr Bassem, How will anything change or improve in the heath sector or any other sector if saudi students who study abroad decide to stay and never come back.
    I also think that your words about a bright future are absolutely correct, change is a reality and could be to the better. The problem is that some people only think about their future as individuals, they forget that they are living as part of a community.Why serve a community other than my own, my country,my people,my family? Why abandon the country that spent all this money in order for me to get this level of education? I admit that back home there are a lot of challenges, but if we give up and run away,how will our beloved country evolve??!!
    Another point i would like to comment on is that you are right about commitment to our scholarship program, its an agreement between two parties,us and our government, that in exchange for them sponsoring our education we would return to apply our knowledge in our country, and i agree that not returning home is a breech to that agreement.

    Nice article Dr Bassem, and i add my voice to yours and say ” I would return home”

    Thank you,

    Reply
  5. It is shame to forgot ur country,,and ur people,,but we should ask our self why do those type of people who are like the prof u was talking about are increasing increasing,,increasing,,,and by the way it is not only the country,,,it is unfortunately also include some basics of religions,,and culture,,,many of scholars do not feel proud being arab,,saudi,,Muslims …I do not want what to say,,,

    Reply
  6. عبد الله ، العفو مع أني لم أفعل إلا القليل مما أتمنى . أرى فيك وفي أخيك الكثير من الأمل أيضاً وكلي رجاء أن تكونوا شريكين في درب الإصلاح بإذن الله وسيعود وقتها ديننا ووطنا إلى مجده

    Anonymous, one of my favorite quotes indeed.

    Khalid, We study in the States and forget that at one point, they didn’t have anything of what they have today. Inventors, initiators and leaders should start the movement back home.
    There are huge challenges in Saudi and it’s definitely not the easier path available but it’s the one with biggest impact.
    Thank you for your comment and I hope you’d achieve all your goals abroad inshallah and return home to set new goals

    Nariman, I know it’s not job/career challenges only. Many issues are interwind and all those scholars refusing to come back is a result of the breeding that happened in their homes originally. That’s why to decrease their numbers, start from the roots.

    Reply
  7. دكتور باسم.. كلامك كله صح ومقنع بصراحه..
    بس تعرف يوم مارجعت بالبكالريوس وجيت اقدم في مستشفى الجامعه ايش انقالي؟؟ رجال كبير يمكن اكبر من بابا.. الله يطول في اعمارهم.. قالي ” غلطتي غلطة الي قبلك ورجعتي يابنتي” طبعا وقتها كنت متحطمه خلقه من اني مالقيت وظيفه تعوض تعب السنين الي فاتت.. وماكان دا الكلام قبل مايبتعثونا..
    فاذا المبتعث مالقي فرصه في بلده.. ايش يسوي؟؟

    Well written article though …

    Reply
  8. شيماء ، الله يخليلك أبوك إن شاء الله
    رأيي الشخصي إنها مو غلطة وإن قالها خوف عليك الله يعديه الرجال .
    أتمنى طبعاً تحصلي وظيفة في تخصصك وتناسب طموحك وشهادتك وطبعاً مستشفى الجامعة فيله نقص حاد في الشي دا والمفروض ما يصدقوا يلاقوا أحد !
    طبعاً وقتها حلال الواحد يدور رزقه في بلاد الله الواسعة بس تكون توقعاته طبيعية .
    أنا شفت زملائي بعد التخرج ومبتعثين عندهم شروط كبيرة وأعلى من مؤهلات بعضهم كمان . في وظائف لكن مو كلها في جدة أو مستشفى كبير أو راتب خرافي . في فرق في المرتب طبعاً أنا ممكن أجيب راتب فلكي في أمريكا لكن أرضى بالقليل في بلدي عشان أنفعه ويمكن أتبارك في رزقي . فهمتي قصدي؟
    الله يوفقنا كلنا إن شاء الله للي فيه الخير

    Reply
  9. عزيزي باسم ….مقال جميل منمق بتعابير دقيقه ومبحره تتخللها جديه مخلوطه بفكاهه سوداء …احييك ….انا اتفق تماما واضاضد بتاتا المقدسين لامريكا والمفضلين لها عل حساب دولتهم الام السعوديه …صدقني هولاء بهم خلل وهمي …او عنصر غير سوي اغراهم للبقاء ..كالمال او الحرام او غيرها من الامور الممنوعه في بلدنا …اما ان كان لاجل اسلوب حياه او نظام او كرامه او غيره ..فهذا فعلا كله وهم صريح …لكن لا نلغي شر البطاله عندنا …والخوف الدائم من ضياع الحقوق …وانعدام التقدير وغيرها عوامل مساعده …الا انها كلها غير كافيه ومقنعه في الوقت الحالي …..خاصه اننا في بلد فيها من الخير تجعل الامريكي نفسه ياتي ويعمل لدينا و يمع قرشين حلوين!!؟

    Reply
  10. مقال جميل، توقيع المبتعث على الرجوع و العمل حجه كافيه مهما كانت الصعاب اللي هي من امثلتها العنصريه والواسطات اللي حتدمر مستشفيات مثل مستشفى الجامعه فا انا اوافقك في وجوب التزام المبتعث في عهده و اخالفك في رجوعه وتحطيم احلامه.

    Reply
  11. المنشآت التي عندها مخصصات للابتعاث وليس عندها مخصصات للتشغيل لابد أن يرفع بشأنها لخادم الحرمين الشريفين
    مثلها مثل الأقسام التي تبتعث موظفيها عمياني دون أن يكون لديها إعداد إدارى و أكاديمي لتشغيل خدمات تستوعبهم بعد عودتهم وتستفيد من خبراتهم
    هذه الثقافة السلبية زادت عمقا مع انطلاق برنامج خادم الحرمين الشريفين الطموح والذي لم تستعد المنشآت للاستفادة من الموارد البشرية الراقية التي ستعود منه

    أما العوائق التي تمنع تأهيل المبتعث بطريقة تكاملية أثناء البعثة
    فتلك التي تمنع توسع استفادتك من خبرة ابتعاثك فتضيق المؤتمرات وتحدد الدورات

    طيب هل تكفي ماجستير في الهندسة أو الآداب أو دكتوراه في العلوم التطبيقية أو الاجتماعية أو زمالة في الطب أن تجعل مني مدرسا جامعيا متمكنا أو إداريا مسلحا بعلوم الاستراتيجيات والتطوير
    طبعا ستحتاج دراسات إضافية في الإدارة أو التعليم مثلا
    ستعتبرها الوزارة خارج التخصص
    وإذا التحقت بدورات إدارية وتربوية ذات التفرغ الجزئي تصرف عليها من جيبك ووقات أسرتك لتستفيد بقدر الإمكان من الفرض التدريبية والأكاديمية المتوفرة في الغربة
    فينسفها سطر في لوائح التعليم العالي يمنع الاعتراف بدراسة التفرغ الجزئي

    ناهيك عن الأثر المدمر لثقافة الله لايغير علينا والتي تقوام التطوير والتغيير
    وتعامل من يرغبون بالتغيير كما عامل ملأ الأمم السابقة أنباءهم

    ..
    لا ألوم من لم يجد له مكانا يستقبله
    هل يعود ليحترق

    Reply
  12. أتعلم يا دكتوري الفاضل انني فخورة بك و فخري يزداد انك من معيد بقسم طب الاطفال في جامعة المؤسس، القسم ذو السمعة الغير جيدة في المنطقة مع احترامي للبعض طبعا ..
    مع تقدم العمر و تغير الزاوية التي يرى فيها الشخص العالم تتكون لديه قناعات نابعة من البيئة التي كرّمت في إنسانيته مثل هذا الدكتور.. فلماذا يعود إذن؟ ليبدأ من الصفر و شي طبيعي يرى الانسان النعمة و يرفسها و هذا حق و لكنه فردي للأسف، في هذا الزمن المجنون التضحية اصبحت سذاجة، اصبحت كلمة نفاق. برأيي المتواضع هذا الإستشاري يقعد مكانو و لا يجي يقارن و يرج الطلاب ب
    When I was in Canada or when I was in US!!
    و يعطيك العافية

    Reply
  13. الجبالي، شكراً لتعليقك . يجب أن نتفق أن العودة هي من جد تضحية لأن المغريات جداً شديدة بالخارج ولا أتحدث عن الحرام طبعاً لكن بعض الأشياء التي تعد مسلمات بالخارج قد لا نجدها
    ولمن الحمدلله هناك أيضاً مغريات من نوع آخر في بلدنا وأوافقك أن الوضع لم يصل لذلك السوء الذي يصفونه . لكن لا ننكر أيضاً أن الأمريكي عندنا في بعض المنشآت يعمل القرشين الحلوين بس عشانه أمريكي ولا عزاء للسعودي !

    Anonymous, عقد واضح وصريح واللي أوله شرط آخره نور ! لم يجبر أحد على شيء . طبعاً الأحلام صعبة التحقيق لكنها ليست مستحيلة بإذن الله

    برآء، كلامك رائع جداً ويتسحق النشر كمقال بحد ذاته . للأسف موجة الابتعاث ركبها الكثيرون دون تخطيط سواء من مبتعثين أو جهات مبتعثة . سمعت الأهوال من بعض المبتعثين العائدين لجهاتهم المبتعثة وكأنهم فوجئوا بهم !
    بخصوص الدراسة عن بعد / تفرغ جزئي فهذا شيء أعلمه وهو والله أمر لا أجد له تفسيراً خاصة مع توجه العديد من الجامعات السعودية لتوفير مثل هذه الدرجات التي هي المستقبل ! تفهمني إنه درجة بالتفرغ الجزئي من هارفارد مو معترف بها وشهادة مدري إيه من جامعة كحيتي أفضل لأنها بالتفرغ الكامل؟!
    لا أرى أنها مسؤولية الوزارة أو الدولة توفير هذه الخبرات الإضافية لكن يجب الاعتراف بمثل هذه الشهادات !
    وطبعاً من لم يجد فعذره معاه ! مو انتحار هو لكن يجب أن تكون التوقعات واقعية مع رغبة في الاجتهاد والتضحية

    سهام؛ تؤلمني كلمات؛ عن القسم الذي وإن كانت شهادتي به مجروحة إلا أني عملت بالعديد من أقسام الأطفال وأستطيع القول بلا مبالغة بأن أفضل قسم وإمكانيات في طب الأطفال هو بجامعة الملك عبد العزيز . باقي الأقسام بالجامعة عبارة عن أهوال من اللا مبالاة والتسيب وربما الصورة مختلفة كطالب من طبيب يعرف الواقع من الداخل . لكن حتى كطالب كنت معجباً بالعديد من الأطباء وقد يتأني لنا يوماً التحدث بهذا الشأن
    التضحية قيمة إنسانية ورائعة بحد ذاتها . ولا أرى مانعاً من قول عندما كنت في كندا إن كان الهدف مماثلتهم وتصحيح الوضع عندنا عوضاً عن التفاخر الجاهل
    وشكراً

    Reply
  14. bassim really you make me very proud of you , i wish that this will always be your guide to a better future, be like your father always give all what you know to others and one day you will find someone will give back to your children and grand children, god is mercifull and believe me you are right and thanks i had a son like you , mashallah, bassem and nebras keep on and god may bless you.

    Reply
  15. السلام عليكم
    بالنسبة لغير الاطباء من القطاع الصحي عدم التقدير أكبر
    الوزير طبيب ومعاونيه وأكبر القيادات الطبية أطباء
    ومتهمون في المقال اعلاه عدم تهيئة البيئة المناسبة للمتميزين من زملائهم
    ماذا عن هذه البيئة المطلوبة من سيبنيها؟ وكيف اذا لم نقدر الافراد المشكلين لها؟
    من الاداريين الى التمريض الى الاخصائيين الباقين؟ وكيف سنبني البيئة التي ادت الى تميز المذكورين في المقال اثناء وجودهم في امريكا وكندا؟
    لابد للاطباء من التفكير بهم لان القرارات القيادية بيدهم!

    Reply
  16. وعليكم السلام

    كلامك سليم تماماً ولا أعتقد أن أحداً يستطيع مناقضته
    هناك مركزية في القرار وتفضيل خاطئ للأطباء عن غيرهم . القدرة الإدارية أمر مختلف تماماً عن المهارات السريرية والعلاجية ويلاحظ الظلم لباقي القطاعات الصحية

    Reply
  17. انا معيد ولن اعود
    يمكن بعد سنوات ان اغير رآيي لكن في اللحظه الحاليه فكرتي بالمكوث هنا
    لاني لااريد ان اغير نفسي لاجلهم

    Reply
  18. اعتراضي ليس بخصوص عدم العودة بحد ذاته بل بإخلالك بالعقد . الصحيح أن تقول كنت معيدًا لكني قررت عدم العودة فاستقلت من وظيفتي كي أتيح الفرصة لغيري ومن هو أحق بها وكي لا أنفق مالًا ليس من حقي.
    المعيدية ماهي إلا وظيفة يمكن أن تترك
    ومن قال أنك يجب أن تغير نفسم لأجل أحد؟

    Reply
  19. احسنت القول، والله لقد عبرت عما يدور في خلدي بالضبط تجاه مسألة الابتعاث والعودة

    Reply

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s