رسالة بخط اليد

مريضة بسرطان الثدي توفيت في مستشفى بنيويورك وكانت قدمت عن طريق الطوارئ . بعد شهر من وفاتها تلقى زوجها هذه الرسالة المكتوبة بخط اليد من طبيب الطوارئ الذي اعتني بها ونشرها ابن الراحلة على حسابه في موقع Reddit فانتشرت على الانترنت ووثقتها HuffPost في مقالة هنا https://m.huffpost.com/us/entry/2649578?icid=maing-grid7%7Cmain5%7Cdl1%7Csec1_lnk2%26pLid%3D268341 ومنها حصلت على الصورة . هذا نص الرسالة المترجم.

عزيزي —–

أنا طبيب الطوارئ الذي عالج زوجتك الأحد الماضي في مستشفى —– . لم أعرف إلا البارحة بوفاتها وأردت أن أُعبر لك عن حزني . في عشرين سنة من حياتي كطبيب طوارئ لم يسبق أن كتبت رسالة لمريض أو لأحد من عائلة المريض حيث أن لقاءاتنا عادة عجلة ولا تسمح للتواصل بشكل شخصي .

لكن في حالتك ، لقد شعرت برابط خاص مع زوجتك التي كانت مرحة وساحرة الشخصية رغم مرضها وصعوبة التنفس عليها . لقد أثر فيّ مدى حبكما لبعضكما كزوجين . لقد كنت مساندا لها تسأل الأسئلة الصحيحة بكل هدوء وقلق واهتمام . من تجربتي كطبيب أَجِد أن حب ودعم الزوج أو العائلة هو أجمل هدية مريحة تبعث الطمأنينة والسكون لدى المصابين بأمراض جسيمة .

أنا آسف لفقدانك زوجتك وأتمنى أنك ستجد بعض السلوى في ذكراها بروحها العظيمة وحبكما الكبير . تعازي الصادقة لك ولعائلتك .

د. —–

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s